المكتبات ـ دور الوثائق ـ مراكز التوثيق

كمكون من مكونات الشبكة القومية للمعلومات

بروفيسور ميرغني النصري

  1. مقدمة

الشبكة القومية للمعلومات تمثل مجموعة من مراكز المعلومات والمكتبات ومراكز التوثيق والوثائق وقواعد البيانات وغير ذلك من الوحدات ذات المسميات المتعددة. هذه المؤسسات تعمل كوحدات مستقلة من مواقع جغرافية متعددة تقدم خدماتها للمستفيدين عبر وسائل اتصال مختلفة عن طريق مركز أو مقر رئيسي للشبكة.

هذه المذكرة تركز على الدور الذي تقوم به المكتبات بمختلف أنواعها ودور الوثائق القومية ومراكز التوثيق الوطنية في شبكة قومية للمعلومات في السودان.

  1. واقع الحال

 أ.  المكتبات:

لا توجد مكتبة تقوم بدور المكتبة الوطنية وتقدم الخدمات الأساسية التي تقدمها مثل هذه المكتبات. أماالمكتبات العامة فلم يكن لها شأن وما كان موجودا منها تردي وتدهور. المكتبات الجامعية خاصة في الجامعات القديمة كجامعة الخرطوم تمثل مركز الثقل بالنسبة لخدمات المكتبات في البلاد فمجموعة السودان تمثل مجموعة وطنية شبه مكتملة كما أن الفهرس المصنف الذي تصدره مكتبة الجامعة لهذه المجموعة يقوم مقام الببليوجرافيا الوطنية الماضية وتحوي المكتبة رصيدا ضخما من التراث الفكري الأجنبي. ولعل أهمية هذه المكتبة في الإطار القومي تكمن في الإستفادة من هذا الرصيد على نطاق واسع. أما الجامعات الجديدة فمما لا شك فيه أن إنشاء مكتباتها وفقا للمعايير الدولية سيكون أمرا صعبا للغاية وأن التنسيق في المجالات المختلفة سيكون هو الحل الأمثل للتغلب على هذه المصاعب. أما المكتبات المتخصصة المنتشرة في الوزارات والمؤسسات الحكومية وغيرها فتزخر بمجموعات جيدة من مصادر المعلومات وأن بعض هذه المكتبات قد تشكل نواة طيبة لخدمة بعض القطاعات. وأما المكتبات المدرسية، فرغم الدور التربوي والوطني الذي يمكن أن تقوم به إلا أنها مثل المكتبات العامة في حالة تردي وتخلف.

ب. الوثائق

أما خدمات الوثائق فإن السودان يفخر بوجود دار عريقة ظلت تقدم خدماتها للدولة وللباحثين ولكل من يطلب المعلومة سواء أكان من داخل البلاد أو خارجها وأن هذه الدار ستكون دعما عظيما  لشبكة المعلومات الوطنية وبالإضافة إلى ما تقوم به من أعباء وخدمات فإنها في ظل الشبكة القومية للمعلومات سيطلب منها تقديم خدمات إضافية هي في الواقع تكملة للضبط البيبليوجرافي الوطني.

ج. التوثيق  يمثل التوثيق نشاطا هاما في مجال المعلومات وهنالك عدد من مراكز التوثيق على رأسها مركز التوثيق القومي الذي يتبع للمركز القومي للبحوث ويقدم مختلف أنواع خدمات التوثيق وهنالك مراكز للتوثيق الصناعي والتربوي وكلها تشكل نواة طيبة لخدمات التوثيق.

  1. أهداف الدراسة

 تحديد الدور الذي يمكن أن تقدمه كل مؤسسة من المؤسسات التي سبق ذكرها للشبكة القومية للمعلومات لتتكامل الجهود وليتم التنسيق ويجد كل مستفيد ما يحتاج إليه من معلومات في سهولة ويسر في إطار تنسيق واتصال محكم يضمن تدفق المعلومات لكل أرجاء الوطن.

  1. الحل المقترح

 إن حفظ التراث الوطني وإصدار بيبليوجرافيا وطنية يجب أن يكون في مقدمة الإهتمامات الوطنية في مجال المعلومات وهذه الوظيفة بالإضافة لوظائف أخرى عادة ما تقوم بها المكتبات الوطنية التي تمثل قمة الخدمات المكتبية في أي وطن ولذلك نرى الآتي:

 المكتبة الوطنية

 تقام مكتبة وطنية تتكون من الأقسام الآتية:

أ. مركز الضبط الببليوجرافي

 تكون وظائف هذا المركز:

(1) جمع وحفظ المطبوعات الوطنية عن طريق الإيداع القانوني.

(2) إصدار البيبليوجرافيا الوطنية الجارية وفقا للمعايير الدولية.

(3) توزيع حصة السودان من الترقيم الدولي الموحد للكتب (تدمك) (ISBN)

(4) توزيع حصة السودان من الترقيم الدولي الموحد للدوريات (تدمد)(ISSN)

(5) تدريب العاملين في مجال البيبليوجرافيا.

(6) التعاون الدولي في مجال الضبط البيبليوجرافي الوطني والإقليمي والعالمي.

(7) إحالة المستفيدين وتوجيههم لمراكز المعلومات المختلفة.

(8) أن يكون عضوا وممثلا للسودان في منظمات المعلومات الدولية: IFLA, FID etc.

ب. قسم المكتبات العامة والمدرسية

ينشأ هذا القسم في المكتبة الوطنية وتكون مهامه:

(1) التخطيط في إطار السياسة القومية للمعلومات لقيام شبكة مكتبات عامة.

(2) التعاون مع الولايات في إنشاء شبكة المكتبات العامة داخل الولاية.

(3) التعاون مع وزارة التربية والولايات في إنشاء المكتبات المدرسية والعامة المزدوجة.

(4) إدخال خدمات المكتبات المتنقلة (المتحركة).

ج. قسم التنسيق

 ينشأ هذا القسم بالمكتبة الوطنية ويقوم بمهمة التنسيق بين مختلف أنواع المكتبات بهدف توفير مجموعاتها لكل المستفيدين في مختلف المواقع الجغرافية والقطاعية وفقا للسياسة التي يضعها المجلس الوطني للمعلومات وتكون محاولات التنسيق والتعاون في الآتي:

(1) المشاركة في الموارد بإعارة المطبوعات وفقا للوائح التي تنظم ذلك وأن تكون الإعارة بين المكتبات وليس بين الأفراد.

(2) السماح لكل المستفيدين بالإستفادة من مجموعات المكتبة التي يتجهون إليها وفقا للوائح تلك المكتبة

(3) التنسيق في مجال الدوريات وذلك في مجال الإشتراك السنوي بحيث لا تتكرر الإشتراكات ليستفاد من الموارد المالية في أكبر عدد ممكن من الدوريات العلمية.

(4) التنسيق في مجال اقتناء الأعداد القديمة من الدوريات ولانجاح ذلك تعد الفهارس الموحدة بصورة منتظمة.

(5) التنسيق في مجال اقتناء المطبوعات الأجنبية.

(6) تنسيق عملية التبادل داخليا وخارجيا بين المكتبات المختلفة.

(7) تنسيق عملية الإعارة على الصعيد الإقليمي والدولي.

 الوثائق:

دار الوثائق القائمة ستدعم خدمات الشبكة القومية للمعلومات بالنهوض بالأعباء التالية وهى أعباء تتكامل مع ما يقوم به مركز الضبط البيبليوغرافي:

(1) جمع الصحف اليومية حديثها وقديمها وحفظها في شكل من أشكال التصوير المصغر وتوفيرها للمحتاجين إليها.

(2) إعداد فهرس وطني للمخطوطات تشمل المخطوطات التي تحتفظ بها كافة مؤسسات المعلومات.

(3) جمع وإصدار فهارس للرسائل الجامعية وأن يكون هنالك تشريع  يلزم كل طالب للدراسات العليا في الداخل أو الخارج بإيداع نسخة من رسالته بدار الوثائق القومية.

(4) جمع وفهرسة وحفظ وقائع كل أنواع المؤتمرات التي تقام في الداخل.

(5) أن تشرع دار الوثائق القومية في قيام فرع لها في كل ولاية لحفظ وثائق الولايات وتوفيرها للمستفيدين من خلال الشبكة الوطنية.

 التوثيق:

 يدعم المركز القومي للتوثيق الضبط الببليوجرافي الوطني بالنهوض بالأعباء التالية:

(1) إعداد كشاف لكل الدوريات السودانية.

(2) توفير خدمات الإحاطة الجارية.

(3) إصدار مجلة الإستخلاص السودانية.

(4) إصدار مجلة البث الإنتقالي للمعلومات.

(5) إصدار مجلة الترجمة

(6) إصدار مجلة التوثيق المتخصصة للباحثين.

(7) إصدار مجلات البحوث الجارية.

(8) الإشراف على مراكز التوثيق المتخصصة في مختلف المواقع.

(9) إعداد المدخلات لمراكز المعلومات المختلفة بالمعلومات التي تهم كل قطاع وتزويد الـ National Focal Points  بالمعلومات الوطنية التي تشارك بها في نظم المعلومات الإقليمية والوطنية.

 الوسائل لتنفيذ الحل المقترح

  1. إصدار التشريعات اللازمة
  2. تكوين اللجان الإستشارية والأجهزة الإدارية والتنفيذية
  3. توفير الميزانيات اللازمة لتعيين الكوادر وإنشاء المباني واقتناء المعدات والتجهيزات.
  4. البرامج والمراحل وخطة العمل:

 المرحلة الأولى:

 أ.) يبدأ العمل فورا  في إنشاء المركز الوطني للضبط البيبليوجرافي. وأن تتزامن مراحل الإنشاء من تعيين كوادر وإقامة مباني وشراء أجهزة ومعدات بحيث يبدأ العمل فورا وأن يبدأ المركز في:

(1) جمع وحفظ المطبوعات.

(2) إصدار البيبليوجرافيا الوطنية.

(3) توزيع حصة السودان من الـ ISBN    والـ ISSN  فورا

(3) أن تبدأ دار الوثائق فورا  في تنفيذ ما حدد لها من مهام بعد دعمها بالكوادر والأجهزة.

(4) أن يستمر مركز التوثيق القومي في تنفيذ المهام التي حددت له بعد دعمه بمزيد من الكوادر والأجهزة.

 المرحلة الثانية:

(1) يبدأ مركز الضبط الببليوجرافي الوطني في تنفيذ ما تبقى من مهام.

(2) تبدأ مرحلة إنشاء مكتبات فرعية في الولايات (ثلاث مكتبات) كل عام.

(3) دعم المكتبات المدرسة والعامة المزدوجة وخدمات المكتبات المتنقلة.

(4) إنشاء دور الوثائق الفرعية في الولايات كلها فورا.

  1. الميزانيات:

 المرحلة الاولى

(1) مركز الضبط الببليوجرافي الوطني

 الكادر البشري

                                    عدد

(1) مدير المركز اخصائي معلومات            1

(2) اخصائيو معلومات                       3

(3) مساعدون وكتبة                         4

(4) مبرمج حاسب آلي                        1

(5) فني حاسب آلي وتصوير إلخ               3

(6) وظائف أخرى  متنوعة                    8

الجملة:                                   20

التقديرات المالية:                                    1 مليون جنيه

المباني: مبنى  يكفي لحفظ المطبوعات والمعدات والمكاتب

التقديرات المالية:                                          50 مليون جنيه

المعدات والتجهيزات: جهاز حاسوب وجهاز معالجة كلمات ومعدات طباعة وتصوير مصغر والآلات كاتبة وأثاثات وعربات                                        200 مليون جنيه

(2) دعم دار الوثائق القومية لشراء حاسوب وتعيين كادر أخصائيوا معلومات  10 مليون جنيه

 المرحلة الثانية

(1) المكتبات الفرعية في الولايات: (ثلاث مكتبات كل عام إلى أن تكتمل التغطية)

مباني للمكتبة (الواحدة)                                     50 مليون

كادر بشري                                             5ر0 مليون

تجهيزات وأثاثات                                       0ر2 مليون

ميزانية تأسيسية للمجموعات                             0ر2 مليون

تقريبا                                                60 مليون لكل مكتبة

ميزانية إنشاء ثلاثة مكتبات ولايات فرعية في العام الأول         200 مليون

ميزانية إنشاء ثلاثة مكتبات ولايات فرعية في العام الثاني       200 مليون

ميزانية إنشاء ثلاثة مكتبات ولايات فرعية في العام الثالث       200 مليون

المبلغ لإنشاء المكتبات الفرعية في الولايات بنهاية المرحلة     600 مليون جنيه

(2) إنشاء قسم التنسيق بالمكتبة الوطنية:

(1) المباني ـ يخصص له مقر في مباني المكتبة الوطنية

(2) كادر بشري من اخصائي معلومات وموظفين         واحد مليون

(3) مواصلات واتصالات (عربات ، تلكس ، فاكس ، تلفونات ، معدات تصوير)

إذ أن السبق لن يتم دون توفير هذه الضروريات)           200 مليون جنيه

  1. إنشاء دور الوثائق في الولايات:

 مباني الوثائق في الولايات:

مباني بكل ولاية                                  30 مليون

كادر فني وأجهزة ومعدات              50 × 8 =  400

خلاصة الإحتياجات المالية السابقة:

المكتبة الوطنية:

  1. مركز الضبط الببليوجرافي 150 مليون
  2. المكتبات الفرعية 600 مليون
  3. قسم التنسيق 1200 مليون
  4. دعم دار الوثائق 10 مليون
  5. دعم المركز القومي للتوثيق 10 مليون

دور الوثائق الفرعية 50 لكل ولاية × 8 =  400

                                    000,500,1 مليون

 التوصيات:

  1. إصدار قانون الشبكة القومية للمعلومات يتضمن:

 أ. إنشاء مكتبة وطنية وفقا  لما ورد في هذه المذكرة

ب. تعديل قانون إيداع المصنفات ليشمل التعريف كل أنواع السجلات الفكرية وليكون الإيداع في المركز الوطني للضبط البيبليوجرافي.

ج. أن تشمل قانون الشبكة ما يلزم كل وحدات المعلومات بقرارات المجلس الوطني للمعلومات ولجانه الإستشارية وألا تتعارض لوائح المؤسسات المختلفة بتلك القرارات.

  1. تنشأ المكتبة الوطنية فورا
  2. يكون بداية عمل المكتبة الوطنية جمع التراث الوطني وإصدار البيبليوجرافيا الوطنية.
  3. تسهيلا لمهمة الضبط البيبليوجرافي تلزم دور الطباعة والنشر بالحصول عل الترقيم الدولي الموحد للكتب والدوريات من مركز الضبط البيبليوجرافي.
  4. إنشاء مكتبات فرعية للمكتبة الوطنية في كل ولاية من الولايات تحت إشراف المكتبة الوطنية.
  5. إنشاء دار للوثائق في كل ولاية تحت إشراف دار الوثائق القومية.
  6. التنسيق مع وزارة التربية والتخطيط بشأن المكتبات المدرسية ومكتبات دعم محو الأمية.
  7. الشروع في إعداد برامج تدريب الكادر البشري على المستويات العليا والوسيطة على أن يشمل التدريب، التدريب في مراكز معلومات متطورة خارج البلاد.
  8. لئلا يتأجل تنفيذ الشبكة توفير مباني مناسبة مؤقتة يبدأ فيها العمل لحين اكتمال المباني الدائمة.
  9. أن المال الكافي سيكون السبب الرئيسي في النجاح أو الفشل.
  10. أن تقوم الشبكة على أحدث وسائل تقنيات المعلومات من حيث جمع المصادر في أشكال غير الورقية متى ما توفر ذلك أو حفظها في شكلها (التصوير المصغر) سهولة حفظها وسهولة استرجاعها وأن تكون معالجتها بالأساليب العلمية والتقنية الحديثة.

التعليقات

أضف تعليقك