مؤتمر الشبكة القومية للمعلومات

في إطار الإستراتيجية القومية الشاملة

لجنة المعايير والمواصفات الفنية

قسم معايير المعلومات

المواصفات والمعايير في المكتبات ومراكز المعلومات

 مامون محمد عبد الكريم

 تعريفات

 ماذا يعني مصطلح (معلومات) في إطار علم المكتبات؟

مصطلح معلومات عل  النحو التالي:

المعلومات هي تجميع للبيانات بشكل يمكن استيعابه في تسجل عل  الورق أو أي وعاء آخر ولها قابلية الإعلام (أو الابلاغ) (أو التداول)

ويقول ولفرد لانكستر

المعلومات شيء غير محدد المعالم، فلا يمكن رؤيتها أو سماعها أو الاحساس بها. ونحن (نحاط علم ) في موضوع ما إذا ما تغيرت حالتنا المعرفية بشكل ما.

فاعطاء أحد المستفيدين وثيقة عن (أشعة الليزر) أو اشارة (ببليوغرافية) إل  هذه الوثيقة لا يحيطه علم  بموضوع أشعة الليزر. ولا يمكن لتداول المعلومات أن يتم إلا إذا قرأ المستفيد الوثيقة وفهمها وعل  ذلك، فان المعلومات هي ذلك الشيء الذي يغير الحالة المعرفية للشخص في موضوع ما

إذن فكل ما يغير الحالة المعرفية للشخص، أي أن كل ما يمكن به اعلام الشخص أو افادته هو معلومات. وقد تكون هذه المعلومات في شكل نص أو صورة أو رقم أو صوت مسجلة في كتاب أو برمجيات أو خريطة أو شريط موسيق  …الخ من أوعية المعلومات المعروفة. وكل هذه يمكن حصرها بكلمة واحدة الإنتاج الفكري.

تعرف بولين آرثر التوحيد القياسي بأنه

(تحديد كمية أو نوعية أو نمط أو طريقة أو وحدة للقياس، ملزمة أو متفق عليها، لكي تتبع كحد أدن  مشترك، أو كنموذج يحتذ  به. ومن الأمور المتصلة بالتوحيد القياسي وضع الأسس والمباد ء التي يمكن الإقتداء بها في الأعمال والاجراءات الفنية المختلفة) (1)

أما معجم المصطلحات المكتبية فيشير إل  أن:

(التوحيد القياسي هو إقامة معايير قياسية هادفة لشت  مجالات الخدمة المكتبية باعتبارها الحد الأدن  الذي لا يجوز أن تقل عنه الخدمة في المكتبة العادية) (2)

ويوضح أبو السعود ابراهيم أن المعايير هي:

(اجراءات نموذجية للأداء ومقاييس للتقييم وارشادات باعثة ومحركة للتطوير والتحسين من أجل المستقبل كما أنها أدوات مساعدة في اتخاذ القرارات وأداء

الأعمال لا من قبل الأفراد العاملين بالمكتبات ومراكز المعلومات أنفسهم بل من قبل الإدارة المشرفة التي تتواجد بها مثل هذه الخدمات المكتبية والتوثيقية) (3)

إذن، فالمواصفات والمعايير الفنية هي. أما طريقة  كطرق تفحص الوثائق وتعيين موضوعاتها واختيار مصطلحات التكشيف. وأما نموذج     )

يمكن الإهتداء به لتطوير خدمة معلومات أو فورمات لتسجيل المعلومات   الببليوغرافية بغرض تبادلها كنظامش أ        مثلا   .

وأما كمية      أو وحدة للقياسق      كعدد المجلدات الواجب توفرها في مكتبة جامعية كحد أدن  أو ككمية المواد المستلفة من مكتبة عامة إل  ألف من السكان والتي يقاس بها مد  استخدام خدمات الاستلاف لتقييم نسب الاستلاف.

 أنواع المعايير والمواصفات في المكتبات:

 يمكن التمييز بين الأنواع التالية من المواصفات والمعايير في المكتبات ومراكز المعلومات(4):

1ـ المواصفات المتعلقة بالضبط الببليوغرافي كقواعد فهرسة، وخطط التصنيف ولغات التكشيف ومناهج الاستخلاص، وأدوات ومعايير استخدامها وتوحيدها كاستمارات الادخال والأدلة والارشادات والأشكال الاختزانية.

2ـ المواصفات والمعايير المتعلقة بالتخطيط وتقييم الخدمات وتحسين نوعيتها وهذه نوعان: كمية ونوعية، كميو معيير تكلفة استرجاع المعلومات والمد  الزمني الفاصل بين تقديم السؤال واسترجاع الوثائق، ونوعية: كصحة وحداثة المعلومات المسترجعة ومد  مساهمة المكتبة المعينة أو مركز المعلومات في خدمة المجتمع العريض من حوله …إلخ.

 1ـ الضبط الببليوغرافي

 قواعد الفهرسة

 قواعد الفهرسة تعمل عل  حل المشكلات التالية:

ـ وصف الوحدة الببليوغرافية بدقة واتساق

ـ تقرر العناصر التي يجب اختيارهاا     ئ       ط   لإ          ومن هذه أكثرها أهمية لاختيارها لش أ لإ     ج          لتكون البقيةا آ آ ئ آ   ج       لإ      تضمن تكوين بطريقة قياسية موحدة ومتسقة.

لكن الاختلاف البين في وظائف المكتبة ومركز المعلومات من جهة وكذلك في أنواع المكتبات من جهة أخر  يحتم اتباع مناهج مختلفة في تحضير السجلات الببليوغرافية مثلا    بطاقة الفهرسة في المكتبة الجامعية تحتوي عل  تفاصيل أكثر من تلك التي توجد في المكتبات العامة.

وكذلك لوحظ أن متطلبات خدمات المعلومات الثانوية كخدمات الاستخلاص والتكشيف تختلف عن متطلبات المكتبات العادية وبالتالي فانها تتبع قواعد فهرسة مختلفة. مثلا    هناك تفاوت كبير في معالج عنصر (العنوان) في مجتمع خدمات الاستخلاص والتكشيف. فالعنوان هنا يعالج ليس كما يعالج في مكتبة عادية فقد

يكون العنوان مترجم  أو منقحر ف   أ     ـ لإ     أ   ئ آ    أو مختصر  أو معدلا  

بينما في المكتبة يعالج العنوان بنفس الطريقة الذي يظهر بها في الصفحة الأول

ولأجل تجاوز سلبيات هذه الاختلافات، فان النهج المتبع حالي  هو اتاحة الفرصة، في اطار نظام موحد للفهرسة، للمتطلبات المختلفة لوحدات المعلومات المتباينة، وذلك بدلا    عن اتباع أكثر من نظام واحد للفهرسة.

عل  أن يوفر النظام الموحد مستويات متعددة من التفصيل يكون بمقدورها أن تلبي الإحتياجات المختلفة لوحدات المعلومات.

وطبع  سيكون هناك أيض  عناصر إختيارية       لإ     أ ـ  تترك لتقدير الوحدات.

وهكذا يستطيع حت  أكثر السجلات اختصار  أن يلتزم بمتطلبات التوحيد القياسي في قواعد الفهرسة.

هناك 3 قواعد فهرسة منتشرة عل  النطاق العالمي:

  1. قواعد الفهرسة الأنجلو أمريكية (الطبقة الثانية المنقحة 1988)ا ا ت ع 2
  2. ع ا   ز      القواعد الهجائية للفهرسة (أو الفباء قواعد الفهرسة) للقوميات التي تتحدث الالمانية.
  3. القواعد القياسية لإدخال المواد المكتوبة في فهارس المكتبات للقوميات المتحدثة بالروسية.

من بين هذه القواعد الثلاثة اكتسبت قواعد الفهرسة الأنجلو امريكية شهرة دولية. وذلك للأسباب التالية:

ـ أنه مطبق في أكبر المكتبات كمكتبة الكنغرس الأمريكي، والمكتبة البريطانية والمكتبة الوطنية الكندية والمكتبة الوطنية الإسترالية.

ـ ترجم إل  العديد من اللغات عالوبية والصينية والفلندية والفرنسية والإيطالية واليابانية والنرويجية والبرتغالية والاسبانية والسويدية.

ـ اتخذته العديد من البلدان كأساس لتطوير وانشاء قواعدها القومية للفهرسة.

وهكذا يبدو أنه ا ا ت ع 2  هو الأقرب إل  القياسية في مجال قواعد الفهرسة ـ وبالتالي نوصي بإتباعه ـ خاصة أن غالبية المكتبات ومراكز المعلومات والتوثيق في السودان تعمل به.

كما أن هناك ترجمة عربية لطبعة عام 1985 ـ ولكن لا أدري إن كانت طبعته الأخيرة المنقحة قد ترجمت أم لا إلا أنه من المؤكد أنه ستترجم قريب .

بالنسبة إل  قواعد الفهرسة المستخدمة عل  الحاسب الآلي فيمكن اعتبار الأنظمة التالية كنماذج وهي مصمصة عل  أساس   ا ا ت ع 2 لكنها تلبي إحتياجات متخصصة.

(النظام العالمي للمعلومات النووية) ذ ص ذ غ  وكالة الطاقة الذرية

   (نظام المعلومات الزراعية بالفاو)

 أما أحدث نظام في هذا المجال وهو أيض  مصمم عل ا ا ت ع 2    فهو

 وبالنسبة لخدمات الاستخلاص والتكييف الموحوسبة يمن اعتبار ما يلي كنموذج وتجدر الإشارة إل  أنها ايض  تستند إل  القواعد الدولية في مجال الفهرسة

   للإستخدام في المكتبات وماكز المعلومات التي تجهر تبادل المعلومات الببليوغرافية للتقاير

وهي مستخدمة بشكل واسع في الولايات المتحدة والعديد من البلدان الصناعية الاخر .

 الاكواد:

 من المقاييس الواجب الإلتزام بها في مجال الأكواد:

  1. أرقام التعرف عل السجلات الببليوغرافية 

  تفيد هذه الأرقام في أغراض:

ـ التعرف عل  الوثيقة في حد ذاتها

ـ طلب بطاقات الفهرسة

ـ تحديد الببليوارفية القومية التي تنتمي إليها الوثيقة المعينة

ومن أمثلة هذه الأرقام:

رقم الإيداعـ

رقم الببليوغرافية القومية

رقم المطبوعة الحكومية    

ويعتبر استخدام هذه الأرقام أساسي  في عملية التبادل الببليوغرافي بواسطة الحاسوب. حيث تدمج مجموعة فايلات لتكوين قواعد البيانات الدولية والإقليمية والمتخصصة.

مثلا    نظامق ص ذ ش ا ع ز  يتيح الفرصة لإدخال رقم الببليوغارافية القومية للوثيقة

المعينة أو رقم ايداعها القانوني هذا بالإضافة للأرقام الدولية

الأخر ذ   إ     ذ     ص 

  1. خطط الترقيم الدولي

 توجد الآن خطط الترقيم الدولية التالية:

للكتب

للدوريات

للتسجيلات الصوتية

للموسيق   (تحت المناقشة)

الترقيم الدولي للكتب يعرف عنوان  معني  أو طبعة معينة من ناشر معين وهو كما يبدو متصل بالشكل المادي للمطبوع وليس بمحتواه الموضوعي والمواصفة الدولية التي تحكمه هي:

 للترقيم الدولي للكتب فوائد ومميزات عديدة منها:

أنه يساعد الناشرين في ضبط

مطبوعاتها                          ـ    تعمل الـ

كأرقام ضبط ومن خلال ذلك تساعد من استرجاع الكتب وطبعاتها المختلفة من

 تساعد  الدول التي بها صناعة كتب صغيرة أو غير منظمة

في الترويج لمطبوعاتها بغرض بيعها في السوق العالمي

ومع أزدياد تنوع أشكال المعلومات الصادرة من الناشرين كالبرمجيات 

والخرائط إلخ..

أصبح من الضروري توسيع مد ذ غ ب ص غ  ليستوعب هذه الأشكال الجديدة ولهذا السبب فإن المواصفة الدولية تخضع الآن للمراجعة.

أما بالنسبة لـذ غ غ ص  الترقيم الدولي للدوريات فهي تختلف عنذ غ ب ص 

في أنها تعتبر معرضة فقط للعنوان أي أن أرقامها الثمانية لا تدل عل  البلد أو الناشر. وهي تستعمل بواسطة الناشرين لـ 

ولأغراض طلب الإشتراك في الدوريات أما في مجال المكتبات في طبع

تمثل        يستعمل التعرف عل  عنوان دورية معينة في الفهارس أو قواعد البيانات المختلفة.

أما المواصفة الدولية التي تحكم هذا الرقم فهي:

 أسماء البلدان

 تستخدم رموز أسماء البلدان    والتي تكون من حرفين أو 3 حروف لتحديد بلد لمصدر. وهي تضاف إل  رقم الإيداع القانوني أو إل  رقم السجل في الببليوغرافية القومية. والمواصفة الدولية التي تعمل عل  توحيد       عن طريق إعطاء أسماء الدول كما هي في لغة أهل البلد المعني هي:

  1. اللغات:

 يعتبر استخدام أكواد اللغات مفيد  جد  في أي سجل ببليوغرافي وهو أكثر أهمية في الأنظمة المحوسبة التي تمثل مجموعات متعددة اللغات وتزداد أهمية دور أكواد اللغات في قواعد البيانات ذات النطاق الدولي والتي تعكس سجلاتها في الشكل الروماني فقط، وهنا يكون من الضروري توضيح اللغة الأصلية لسجل معين.

وسبب غياب مقياس دولي معتمد، في هذا المجال، فإن العديد من الأنظمة الدولية النطاقو ذ غ ث غ  تستخدم:

وهناك مواصفة دولية في طور النقاش الآن يمكن اعتمادها بعد إجازتها

  1. المتلقين

 تفيد بعض الرموز في توضيح العمق التخصصي والفكري لوثيقة معينة وكذلك في تحديد نوع القارئ الموجه إليه ذات الوثيقة وأيض  تعين هذه الرموز المسئولين عن التزويد في عمليات الإختيار. لست هناك مواصفة دولية في هذا المجال لكن عملت ببليوغرافيات وطنية كثيرة بالرموز التالية

  1. الدور أو المسئولية

 تستخدم هذه الرموز في تحديد درجة ونوع المسئولية الفكرية في انتاج العمل أو المطبوعة. لا توجد مواصفة دولية لكن هناك قائمة مستعملة عل نطاق واسع دولين ويستخدمها 7. رموز إضافية

 هناك رموز إضافية مثل نوع المادة، الوعاء المادي، المستو  الببليوغرافي، إكتمالية السجل حرف المطبوعة والسجل ليست هناك مواصفات هذه الرموز ولكن يمكن ماكاة أحد الأنظمة ذات الشهرة العالمية واعتماد الموز التي تستخدمها

  1. الإختصارات المستخدمة في السجلات الببليوغرافية

 فين قواعد وأنظمة الفهرسة تختصر كثير من المفردات التي تدخل في إعداد التسجيلات البيبليوغرافية، ولتعدد أنظمة الفهرسة ظهرت الحاجة لتوحد الإختصارات المستخدمة فيها. ومن أمثلة هذه الإختصارات            وهناك مواصفة دولية في طور الإعداد الآن يكن الإستناد إليها وهي:

  1. النقحرة

 المعرفة تنتج وتكتب بلغات والفبائيات السجلات االببليوغرافية التي تشير اليها يصبح أكثر صعوبة.

لقد اتخذت المكتبات منهج النقحرة لحل هذه الإشكالية لأنها تساعد عل  ترتيب البطاقات في الفهارس طبق  لنظام واحد فمثلا    تكتب اللغات غير الرومانية بالحروف الرومانية. ولكن هذه الطريقة أظهرت اشكاليات أخر  بدورها وذلك بسبب إتباع أنظمة نقحرة متباينة عبر فترات زمنية طويلة وفي الأنظمة المحوسبة فان النقحرة تبدو حتمية ولا مناص منها وذلك لاعتباراتوبالنسبة لنا في السودان، علينا طبع  أن نحدد لغة الشبكة هل هي العربية أم الانجليزية لان ذلك سينعكس عل  ماستقوم به في مجال النقحرة.

أما عل  النطاق الدولي فان كل المجهودات السابقة ركزت عل  تحويل اللغات غير الرومانية. وهناك مواصفة قياسية يمكن الرجوع إليها هي:

 عل  الصعيد العربي هناك نظام للنقحرة أبتدع في إطار ا ا ت ع 2  تعمل به الجامعة العربية.

وليس لي علم حول أي جهود عربية لنقحرة الرومانية إل  العربية.

الضبط الببليوغرافي عل  المستو  القومي

أهم مواصفات دولية في مجال الضبط الببليوغرافي عل  المستو  القومي، طورت في إطار برنامج الضبط الببليوغرافي الكوني     لإ   ئ     أ ـ   إ لإ إ ـ لإ   لا   أ   لأ                 ـ 

مواصفات دولية لتجهيز السجلات الببليوغرافية بغرض نشرها عل  المستو  القومي

وفوق هذا وذاك، إطار  للمستويات التي يجب أن تضطلع بها الوكالة الببليوغرافية (المكتبة الوطنية ـ مركز الضبط الببليوغرافي ) الموكل إليها فهرسة الإصدارات القومية وإصدار الببليوغرافية القومية وذلك عن طريق إصدار سجلات بيبليوغرافية موثقة وكاملة ولنبدأ بالمواصفات المتعلقة بوظائف الوكالة البيبليوغرافية أي المكتبة الوطنية.

يمكن سرد أكثر من عشرين وظيفة للمكتبة الوطنية حسب دراسة أجراها د. عبد العزيز محمد النهري في عام 1984م إلا أن الوظائف الأساسية القياسية التي تقوم بها أية مكتبة تتمثل فيما يلي:

 ـ جمع وحفظ الإنتاج الفكري والثقافي للبلد

ـ العمل كمكتبة الإيداع القانوني ـ

ـ إصدار الببليوغرافية القومية

ـ الإضطلاع بدور المركز الموجه لقطاع المكتبات ومراكز التوثيق والمعلومات في البلد

ـ لعب دور منسق خدمات الإعارة بين المكتبات

ـ إجراء البحوث والدراسات في تقنيات المكتبات

وتقوم المكتبة الوطنية عادة بأداء هذه المهام بواسطة الأذرع التالية:

  1. مركز الضبط الببليوغرافي
  2. مركز تنمية مصادر المعلومات
  3. مركز خدمات المعلومات
  4. مركز البحوث والتخطيط

وبالرجوع إل  ورقة التصور المقدمة للجنة التسيير يلاحظ أن مصطلح المكتبة الوطنية، كما استخدم فيها، لا يتطابق مع الخصائص والمواصفات المتعارف عليها. فنلاحظ مثلا   :

  1. التركيز في وظائف المكتبة الوطنية عل مجالات التزويد والإقتناء التعاوني وعمليات الإعارة بين المكتبات، وهي وظائف لا تحتل مركز الصدارة في سلم أولويات المكتبة الوطنية.
  2. نلاحظ أيض أن مركز الضبط الببليوغرافي يظهر مستقلا في الهيكل التخطيطي ولا تبدو له أي علاقة بالمكتبة الوطنية التي يجب أن يكون هو جزء منها حسب المواصفات، هذا إضافة إل  عدم تفصيل مهامه
  3. ليس هناك ذكر للوظائف الأساسية للمكتبة الوطنية كحفظ وجمع الإنتاج الفكري وإنتاج الببليوغرافية القومية…إلخ
  4. كذلك لا يواكب التصور المقترح التطورات التي حدثت في خدمات الوكالة الببليوغرافية وشكل البيبليوغرافية القومية نفسها. لقد شهدت العشر سنوات الأخيرة مستجدات كثيرة بسبب الثورة في مجال التكنلوجيا والنشر مما أد إل تضخم الإنتاج الفكري وكذلك الطلب عل  خدمات المعلومات المتخصصة بشكل لم يسبق له مثيل. هذه التطورات رافقتها للأسف، تخفيضات واسعة في الموارد المالية لمختلف أنواع المكتبات. فانعكست هذه التطورات عل  خدمات الوكالة الببليوغرافية القومية ومهامها وكذلك عل  شكل الببليوغرافية القومية إلا أن كل ذلك كان يتم عل  أساس المقايے

 تفيد بعض الرموز في توضيح العمق التخصصي والفكري لوثيقة معينة وكذلك في تحديد نوع القارئ

التعليقات

أضف تعليقك